التفكير السلبي

 

قام استاذ في إحدى الدورات التدريبية بتوزيع بالونات على كل متدرب ..

طلب استاذ نفخ البالونات وربطها.
فعلاً قام كل شخص بنفخ وربط البالونة.

جمع الأستاذ الجميع في ساحة مدورة ومحدودة وقال لدي مجموعة من الجوائز وسأبدأ من الآن بحساب دقيقة واحدة فقط وبعد دقيقة سيأخذ كل شخص مازال محتفظ ببالونته جائزة ..

بدأ الوقت وهجم الجميع على بعضهم البعض كل منهم يريد تفجير بالونة الآخر حتى انتهى الوقت و كل فقد بالونته

وقف الأستاذ وقال : لم أطلب من أحد تفجير بالونة الآخر ولو أن كل شخص وقف بدون اتخاذ قرار سلبي ضد الآخر لنال الجميع الجوائز ولكن التفكير السلبي يطغى على الجميع !

كل منا يفكر بالنجاح على حساب اﻵخرين، بإمكان الجميع النجاح ولكن للأسف دائماً نتجه نحو تدمير الآخر وهدمه لكي نحقق النجاح ..
.
.
هذه حقيقة في حياتنا الواقعية للأسف !

التعليقات

و متفشية بكثرة للأسف الشديد حاصة في المجتمع الاسلامي الدي من المفروض أن يتصف أفراده بالأخلاق الحميدة و الإيثار

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اكيد و هذا ما جعل الامة الاسلامية و الدول العربية في مصاف الدول المتأخرة و في جميع الميادين

تعليق السيد المقتصد مقتصد متوسطة برانيس
المؤسسة: متوسطة الحي الجديد

 إن ما يعاني منه المجتمع العربي بصفة عامة والمجتمع الجزائري بصفة خاصة هو التفكير السلبي والأنانية التي أدت إلى تفشي ظواهر دخيلة على الإسلام والمسلمين وأثرت على المردود في جميع المجالات . 

كلامك عين الصواب